عاصى الحلانى: جمهور مصر قريب من قلبى.. وأحداث لبنان سر تأجيل ألبومى

عاصى الحلانى عاصى الحلانى
 
حوار محمود جلال
حفر عاصى الحلانى لنفسه وصوته مكانة بارزة على الساحة الغنائية فى العالم العربى، بصوته الجبلى القوى ونبرته المميزة، واستطاع المزج بين المذاق اللبنانى، والطابع المصرى ليخرج لجمهوره أغانيه بشكل مختلف وهو ما حافظ على تواجده فى وجدان كل من يسمعها، خاصة مع حرصه على تطويره لنفسه وأدواته، وهو كثيرا ما يعبر عن حبه لمصر ولشعبها، ولا يتأخر عن جمهوره فيها أبدا ولا يكف عن تقديم كل ما يتناسب مع تطور شكل الموسيقى العربية، ودائما تتميز اختياراته للكلمات بطابع مختلف.
 
«عين» التقت النجم عاصى الحلانى، والذى تحدث عن تفاصيل ألبومه الغنائى جديد، وعن أوضاع السياسة والغناء حاليا فى لبنان، وقصة أغنية وطنية جديدة يهديها للشعب المصرى.. وإلى تفاصيل الحوار: 

فى البداية.. حدثنا عن تفاصيل ألبومك الغنائى الجديد وموعد طرحه؟

الألبوم كان من المفترض أن يتم طرحه قبل شهر رمضان الماضى، ولكن بسبب ظروف الأحداث فى لبنان، وأيضًا الظروف العالمية وتفشى فيروس كورونا تم تأجيله لموعد يكون إما فى أول فصل الشتاء أو فى نهاية العام، وبالفعل تم الانتهاء من ثلاثة أغان منه، وهى «اضحكى» و«رجعتينى لبدايتى» والتى سيتم طرحها خلال الأسبوع الحالى، وتم تصويرها على طريقة الفيديو كليب مع المخرج أحمد المنجد، وكانت أغنية «بويا محمد» العراقية، تم طرحها منذ حوالى شهر، فكلها ضمن أغانى الألبوم. 

 

مع من تتعاون من الشعراء والملحنين والموزعين داخل الألبوم؟

أتعاون فى مصر مع الشاعر إيهاب عبد العظيم والملحن محمد عبيه، ونقدم أغنية باللهجة المصرية من ألحانى، ومن ضمن أغانى الألبوم بعشقك، وتم طرحها بشهر رمضان الماضى، وتم تصويرها أثناء الحجر المنزلى، ومازلنا حتى الآن بحجر منزلى، حتى نتخلص من أزمة كورونا، ومن لبنان أتعاون مع سليمان دميان، وطارق مجدلانى، ونزار فرنسيس، وغانم جاد شعلان، وطونى سابا.

 

ماذا عن طبيعة الأغانى فى الألبوم؟ وكم أغنية قمت بتلحينها؟

طبيعة الأغانى متنوعة، حيث يوجد اللون البدوى واللبنانى والمصرى والخليجى والعراقى ويوجد شعراء من العراق والخليج ومصر، ويوجد أربع أغان من ألحانى بالألبوم حتى الآن.


هل يمكن لك أن تقوم بتقديم اللون الغنائى الشعبى؟

بالفعل هناك أغنية شعبية فى ألبومى الجديد، كلمات الشاعر غانم جاد شعلان، وألحانى، وهى أغنية تحمل المود الشعبى، ولكن الكلام يحمل موضوعًا، ونحن حرصنا أن تكون المزيكا شعبية، لكن الموضوع به مضمون.

 

ما الذى تبحث عن تقديمه فى أغنياتك دائما؟

انتقاء الأغانى والبحث عن الكلمات والألحان عملية صعبة وتستغرق وقتا، لأنى دائما أبحث عن الذوق الراقى لتقديمه لجمهورى، وفى نفس الوقت أتحسس الذوق العام وما يريده الجمهور مع الأخذ فى الاعتبار أن الهدف إرضاء الناس والحفاظ على النجاح.

 

كيف ترى خطوات أبنائك ماريتا والوليد فى الساحة الفنية؟ وهل سيجمعك بها وبالوليد عمل فنى قريبا؟

ماريتا والوليد خطواتهما مدروسة ويعملان بهدوء ولديهما الموهبة والشغف تجاه الفن، أتمنى أن يرسما طريقهما بالفن بالشكل الذى يتمنيانه.. ماريتا متجهة للتمثيل وقامت بعمل مسلسل «عشرين عشرين» مع قصى خولى ونادين نجيم، وكان من المفترض عرضه خلال شهر رمضان الماضى، ولكن نظرا لظروف الكورونا تم تأجيله لرمضان المقبل، أما الوليد فقام بتحضير أغان وبصدد طرحه لكليب قريبا، ويوجد دويتو بينى وبين الوليد ضمن مفاجأة ألبومى الجديد يحمل اسم «حبيبى»، من كلمات الشاعر نزار فرنسيس وألحان عادل العراقى.

 

حدثنا كيف كانت كواليس أغنيتك الجديدة «رجعتينى لبدايتى»؟

أغنية «رجعتينى لبدايتى» من كلمات عبير أبو إسماعيل، وألحان حسان عيسى وهى من ضمن أغنيات الألبوم تم تصويرها بالبيت بالمزرعة، مناسبة لعيد زواجى الخامس والعشرين شهر يوليو الماضى، وأتمنى أن تكون الأغنية نالت إعجاب الجمهور فى الوطن العربى.

 

ما الرسالة التى قدمتها من خلال الأغنية.. وهل كنت تتوقع نجاحها بهذا الشكل؟

الأغنية تعبر عن التفاؤل وتحكى عن اثنين بينهما قصة حب، وهى أغنية فرح وأتمنى أن تنال شهرة واسعة، وبالنسبة للنجاح، أعمل على ما يرضى نفسى من خلال الكلام واللحن والتوزيع الموسيقى، ومن ثم النجاح من الله نتمنى أن تلاقى إعجابا جماهيريا وانتشارا كبقية الأغانى.

 

‏‎كيف ترى دور السوشيال ميديا فى حياتك وفى الترويج لكل جديد وتقريب الجمهور من نجمه؟‏‎

السوشيال ميديا أصبحت مهمة جدا للفنان ولكن بنفس ‏‎الوقت أيضا بعتبرها سلاح ذو حدين إذا لم يتم التعامل معها بشكل صحيح تأتى بنتيجة عكسية مؤذية يوجد بها إيجابيات وسلبيات فلابد من التعامل معها بدقة. 

 

من المطرب المحبب إلى قلبك فى الوسط الغنائى سواء من الجيل الجديد أو القديم؟

أكثر الفنانين أصدقاء لى هو جورج وسوف، وعلى تواصل معه منذ بداياتى، وأيضا وليد توفيق تربطنى معه كل محبة وود، وأيضا راغب علامة بينى وبينه علاقه صداقة وترابط عائلى ومحبة متبادلة، والعلاقة فيما بيننا علاقة عائلية أكثر منها فنية، وأيضا كاظم الساهر وصابر الرباعى، وبالنسبة للفنانات تربطنى علاقة صداقة قوية بنجوى كرم ودائما على تواصل وأيضا شيرين وأحلام وإليسا ونانسى صارت علاقتنا قوية، وبغض النظر عن الفن تربطنا علاقات إنسانية.

 

وهل من ضمن هؤلاء المطربين من تفضل الغناء معه فى دويتو؟

كل هؤلاء الذين تم ذكرهم أتمنى أتعاون معهم دون ذكر اسم محدد، جميعهم لديهم تاريخ ووجود على الساحة الفنية بكل المنطقة العربية وأتشرف بالتعاون فيما بيننا.


هل من الممكن أن نرى عاصى الحلانى فى عمل سينمائى أو فى الدراما التليفزيونية؟
بالتأكيد وارد «يخلق الله ما لا تعلمون»، فى الحقيقة تلقيت عروضا سينمائية كثيرة فى الفترة الماضية، ولكنى لم أقتنع بالسيناريوهات والموضوعات المقدمة، ولكن إذا وجدت السيناريو الجيد، لن أتردد فى خوض تلك التجربة بلا شك.

ما رأيك فى حفلات الأونلاين؟
بالنسبة لحفلات الأونلاين للتواجد مفيدة، ولكن أحب الحضور والتفاعل مع الجمهور فتواجد حفلات الأونلاين بشبهه مثل الأكل المعلب بلا طعم ليس فيه روح، وتوجد الروح بتواجد الجمهور وتفاعلهم.

وماذا عن خطة حفلاتك خلال الفترة المقبلة؟
كل الحفلات تم تأجيلها بسبب ظروف وأوضاع اجتياح الكورونا، وكان لدى حفلتان بمصر بدار الأوبرا تم تأجيلهما وأيضا حفلة بالغردقة، وأربع حفلات بالسعودية أيضا.

ما رأيك فى أوضاع الغناء والسياسة فى لبنان؟
الوضع الغنائى الحالى، الإصدارات من أجل التواجد فقط لأن كل الأعمال الفنية متوقفة بسبب اجتياح الكورونا، أما الأوضاع السياسية نتمنى أن يعود البلد وينهض بإرادة شعبه، وأن تصبح الأمور أفضل على الصعيد السياسى والاقتصادى.

أخيرًا.. ما رسالتك للشعب المصرى؟
أحب أشكر الشعب المصرى الذى تربطنى به علاقة وثيقة، مصر بلد كبير، وأم الدنيا بشعبها وفنها وعراقتها، الجمهور المصرى قريب من قلبى، وأتمنى الخير لها ودوام الأمن والأمان والاستقرار، وأقدم لمصر إهداء أغنية وطنية جديده بعنوان «أيوه يا مصريين» من كلمات أحمد علاء الدين، وألحان سامر أبو طالب، وتوزيع زووم.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر