فى ذكرى وفاة نور الشريف.. اعرف ماذا قال عنه رشوان توفيق وسميرة عبد العزيز

نور الشريف نور الشريف
 
زينب عبداللاه

يمر اليوم الموافق 11 أغسطس 5 سنوات على وفاة عملاق الفن الكبير نور الشريف الذى رحل عن عالمنا فى مثل هذا اليوم من عام 2015، بعد أن أثرى الفن بروائعه، وبمئات الأعمال التى سجلت اسمه فى سجلات المبدعين.

محمد جابر.. الاسم الحقيقى للفنان الكبير نور الشريف، هذا الفتى الموهوب الذى وُلد فى حى السيدة زينب، وتوفى والده قبل أن يتجاوز عمره عام واحد فرباه عمه، وظهرت مواهبه الفنية فى سن الطفولة، والتحق نور الشريف بالمعهد العالى للفنون المسرحية، وتفوق فيه، وحصل على تقدير "امتياز" وكان الأول على دفعته عام 1967.

انطلق نور الشريف فى مشواره الفنى، فجسد مئات الأدوار المتنوعة التى أصبحت علامات فى تاريخ السينما والدراما، وعُرف خلال حياته بتواضعه الشديد، والعلاقة الطيبة التى جمعته بكل زملائه، وفى ذكرى وفاته تحدث عدد من كبار الفنانين عن العلاقة والمواقف التى جمعتهم بنور الشريف، منهم: رشوان توفيق وسميرة عبد العزيز ولطفى لبيب.

 وكان من بين الفنانين الذين عرفوا نور الشريف فى بداياته الفنان الكبير رشوان توفيق، وشاركه العديد من الأعمال فى بداية مشواره وبعد أن أصبح نجما كبيرا.

 تحدث الفنان الكبير رشوان توفيق لـ"عين" عن علاقته بالفنان نور الشريف، مشيرا إلى أنها بدأت منذ كان نور يخطو خطواته الأولى فى طريق الفن، وكان توفيق بطل مسرحية الشوارع الخلفية عام 1962.

وقال رشوان توفيق: "كنا نعرض المسرحية على مسرح كوتة بالإسكندرية، وكنت أصطحب معى ابنى الأكبر الراحل توفيق، وكان عمره وقتها 4 سنوات، فيما كان نور يشارك ضمن المجاميع، وكان قد حصل على الثانوية العامة، ويقوم بتدريبه الفنان محيى إسماعيل، الذى كان وقتها بالصف الثانى بمعهد التمثيل حتى يجتاز نور امتحانات المعهد، وكان محيى إسماعيل يشارك بدور صغير فى المسرحية".

وتابع: "كان نور مرتبطا ارتباطا كبيرا بى وبابنى توفيق، ويصطحبه معه إلى الملاهى، وكنت قريبا منه، ويعتبرنى مثل أبيه، ويحرص على التقاط الصور معى".

وتابع: "اشتركت مع نور الشريف بعد نجوميته فى أكثر من عمل، منها مسلسلات عمر بن عبد العزيز والرجل الآخر، ولن أعيش فى جلباب أبى، وغيرها من أعمال حققت نجاحا كبيرا، وهو فنان خلوق ومتواضع ومثقف".

يحكى رشوان توفيق أحد المواقف، التى لا ينساها أثناء تصوير مسلسل "الرجل الآخر"، قائلا: "كان الماكيير لا يعرفنى، والمفترض أن يلصق لى شاربا، فإذا بالماكيير يقول هاتوه هنا علشان ألصق له الشنب، فثار نور الشريف وغضب بشدة عندما سمعه، وصرخ فيه قائلا: أنت تروح للأستاذ لحد عنده، وظل الماكيير يعتذر، واعتذر لى نور على هذا الموقف، الذى يظهر معدنه وأخلاقه الطيبة، وحرصه على احترام كبار الفنانين".

وأشار الفنان الكبير إلى تأثر نور الشريف بوفاة توفيق رشوان توفيق، الذى توفى شابا عام 2000، تاركا طفلة عمرها 10 سنوات، وبكائه الشديد أثناء حضور العزاء؛ لارتباطه به منذ كان طفلاً.

أما الفنانة الكبيرة سميرة عبد العزيز، والتى شاركت نور الشريف فى أكثر من عمل درامى فتتأثر بشدة عندما تتحدث عنه.

وقالت الفنانة الكبيرة: «نور معجون فن، وجمعته بى وبزوجى محفوظ عبد الرحمن علاقة صداقة كبيرة، وكان يزورنا كثيرًا، ومثلت معه مسلسل الرحايا، ومسلسل خلف الله، آخر أعماله، وهو الذى أقنعنى بقبول دور السيدة الانتهازية الشريرة».

وأكدت أنها أول من عرف بإصابته بالمرض: «كان بدأ تأثير المرض عليه ولم يكن يستطيع الجلوس، فصنعت له مخدات حتى لا يشعر بألم الركبة وهو جالس، لأننى فى المشاهد كنت أجلس على كرسى، وهو يجلس على الأرض؛ لأنه يعمل عندى فى المسلسل، فكان يقبل ركبتى، وفى إحدى المرات انحنى وقال لى «أنا عندى سرطان، ماتقوليش لحد وادعيلى، ربنا كبير وقادر ينجينى منه»، وكنت باشتغل معاه وأنا متقطعة وشايفاه بيعانى من المرض».

وقال الفنان الكبير لطفى لبيب فى حوار لـ"عين": «من أهم أدوارى مع الفنان الكبير نور الشريف مسلسل الرحايا وكانت أول مرة أمثل دور صعيدى، وهو شخصية أبوذكرى، وقبل الرحايا اشتغلت معاه أفلام، ومنها فيلم كلام فى الممنوع، وعلاقتى بنور الشريف بدأت ونحن طلبة فى المعهد، كان يسبقنى بأعوام، ولكن عاصرنا بعض خلال الدراسة».

وتابع: «استمتعت بالتمثيل أمام نور الشريف، لأننى أحب أن يكون الممثل الذى أقف أمامه قويا، كنت أشعر وكأننا فى مباراة فنية، فينسى أنه نور وأنسى أننى لطفى، ونتحول إلى أبودياب وأبوذكرى».

 

 
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر