فى ذكرى وفاته.. عيوب كرهتها شويكار فى فؤاد المهندس

فؤاد المهندس فؤاد المهندس
 
سارة صلاح
يحل اليوم 16 سبتمبر ذكرى وفاة الفنان فؤاد المهندس الأستاذ الذى رحل عن عالمنا في 16 سبتمبر 2006 ولكن مشواره الفني و أعماله سوف تظل خالده في التاريخ ولا يمكن نسيانها مهما مر الزمن.
 
 
وفى ذكرى وفاته الـ 14 وفى لقاء نادرا التقت الفنانة ناهد جبر، بالفنان فؤاد المهندس وزوجته الفنانة شويكار، داخل منزلهما، وصورت ناهد تفاصيل حياتهما اليومية وتحدثا عن طبيعة علاقتهما الزوجية والفنية حيث جمعهما الحب والفن، فكونا واحدا من أشهر الثنائيات في تاريخ الفن المصري، وأعمالا خالدة في السينما والمسرح.
 
وفى اللقاء النادر سألت المذيعة شويكار رأيها فى فؤاد المهندس كزوج؟ حيث قالت شويكار.. "فؤاد" زوج ممتاز، ورب أسرة ممتاز، راجل بتاع بيت مصلى يعرف ربنا، فيه بعض العيوب أبرزها أنه عصبي جداً، ويكره الموسيقى العالية، ويكره السهر، وغيور جداً، وكل هذه الأشياء تجعلني أشعر بالضيق لأنى بحب أخرج وأتفسح لكن إذا وضعت المزايا في كفة والعيوب في كفة أخرى سأجد أن المزايا كثيرة".
 
على الرغم من أنه قدم ما يقرب من 70 فيلمًا سينمائيًا، إلا أنه أحب المسرح لدرجة أنه كان يقدم مسرحية إنها حقًا عائلة محترمة مع أمينة رزق وشويكار وهو مصاب بجلطة في القلب، أشهر أعماله في المسرح كانت مسرحيات "سيدتي الجميلة، السكرتير الفني، أنا وهو وهي، حواء الساعة 12، سك على بناتك"، وكان يرى أن الفن له رسالة سامية وهي خدمة المجتمع.
 
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر