أوكا وأورتيجا يشعلان المنافسة بينهما على «يوتيوب»

أوكا وأورتيجا أوكا وأورتيجا
 
عادل عبد الله

يشهد عالم المهرجانات هذه الأيام منافسة ساخنة بين أصدقاء الأمس الثنائى أوكا وأورتيجا اللذين أعلنا انفصالهما منذ فترة قصيرة، وبدأ كل منهما الاستعداد للدخول فى معركة إثبات الوجود والاستمرارية بمفرده دون الآخر.

 وبدأت قصة انفصالهما فى منتصف شهر يوليو الماضى، بعد التعاون بينهما لمدة عشر سنوات حينما خرج أورتيجا على صفحته الخاصة بموقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" وأعلن انفصاله عن أوكا، وأن كلا منهما سيصدر أعماله بمفرده، ومنذ هذا الوقت بدأت المعركة، حيث قام كل منهما بإنشاء قناة خاصة باسمه على "يوتيوب"، بعد أن كانت تجمعهما قناة واحدة.

 واتجه أورتيجا إلى تجهيز أغنيات جديدة وتصويرها وعرضها على قناته الخاصة، ووصل عدد الأغانى التى قام بطرحها على قناته الخاصة إلى 10 أغنيات، آخرها أغنية "حته قمراية"، التى استعان فيها بالمطرب عمر كمال لمساندته، وعرضها على قناته على "يوتيوب" أمس، وحققت ما يقرب من 166 ألف مشاهدة.

أما أوكا فمحطته الخاصة تسمى "جنرال أوكا"، وطرح عليها ما يقرب من 7 أغنيات، ومن أغانيه التى يرى البعض أنها رسالة موجهة لصديق الأمس، حيث تقول " خلى بالك من العين الناس بقوا بوشين وادامك يبقوا ملايكة ووراك شياطين. دكاترا فى التمثيل أساتذة فى التطبيل نجوم فن الحوارات والكدب والتضليل".

 ولقد استعان أوكا فى أغانيه ببعض مطربى المهرجانات، منهم: هيصا وعلاء فيفتى وفيلو، وانتهى منذ أيام من تصوير كليب اتدلع 1991، وينتظر عرضه على قناته الخاصة فى نهاية هذا الأسبوع. 

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر