عرض «أعمق مما يبدو على السطح» على مسرح الجمهورية أول أكتوبر

 فرقة الرقص المسرحى فرقة الرقص المسرحى
 
على الكشوطى

تقدم فرقة الرقص المسرحى الحديث عرض "أعمق مما يبدو على السطح" تصميم وإخراج مناضل عنتر لمدة يومين متتاليين فى الثامنة مساء الخميس والجمعة 1، 2 أكتوبر على مسرح الجمهورية.

يسعى العرض من خلال التصميمات الحركية المبتكرة والإضاءة والديكورات تأكيد نسبية الثوابت المنطقية التى ترسخت فى العقل الإنسانى وتعارفت عليها المجتمعات البشرية، فكل ما فى الكون نسبى بما فيه الزمن فالوقت على الأرض مثلاً ليس كنظيره فى الكواكب والمجرات الأخرى، وإذا كانت الحقائق التى يعتقد الجميع أنها بديهيات غير قابلة للمراجعة قد تختلف باختلاف الزمان والمكان فإن قتل الناس بعضهم البعض من أجل الرأى يصبح مزحة ضخمة لا تضحك أحد فاختلاف الأفكار والرؤى وارد وطبيعى كاختلاف البشر أنفسهم ولذلك يعزز العرض فكرة احترام آراء الآخرين وقبول الاختلاف الفكرى.

فرقة الرقص المسرحى الحديث تأسست عام 1993 وتعد الأولى من نوعها فى العالم العربى، حصلت الفرقة على عدة جوائز منها جائزة أحسن عرض سينوغرافيا فى مهرجان القاهرة الدولى للمسرح التجريبى كما مثلت مصر فى مهرجانات دولية متخصصة منها قرطاج الدولى بتونس، تشـانج مو (كوريا)، بروج (بلجيكا)، مهرجان الرقص المعاصر (كازابلانكا) ومهرجان الرباط الدولى (المغرب)، مهرجان ركلنج هاوزن (ألمانيا)، قامت الفرقة بجولات فنية فى كل من إيطاليا والصين حيث قدمت عدد من العروض التى يضمها ريبرتواراتها ولاقت التقدير من نقاد المسرح والرقص فى أهم الصحف والمجلات العالمية.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر