حكاية «لازم أعيش» تعيد للأذهان قصة لوجينا صالح مع البهاق

لوجينا صالح لوجينا صالح
 
ذكى مكاوى
ردود فعل قوية حققتها حكاية "لازم أعيش" من مسلسل "إلا أنا"، بعدما سلط الضوء على مرضى البهاق بصورة كبيرة، من خلال الشخصية التى تلعبها الفنانة جميلة عوض ضمن أحداث المسلسل، والتى ما إن جسدتها حتى تذكر كثيرون لوجينا صالح الفتاة التى استمدت منها جميلة عوض حكايات عديدة حول الشخصية التى تلعبها، لما عانته من مرض البهاق، وكونها حاولت مرارا أن تداريه بواسطة المكياج قبل أن تتحدى نفسها فى النهاية.
 
لوجينا صالح نشرت صورتين لها على حسابها الرسمى على موقع "إنستجرام"، وعلقت عليها بكتابة: من 18 إلى 30 سنة، تلك الفتاة البالغة من العمر 18 عامًا كانت مرتبكة ومربكة للغاية لتعتقد أن نفسها الأصلية ليست كافية، تحاول جاهدة أن تظهر للعالم كل شىء ما عدا طبيعتها الأصلية الحقيقية".
 
واستكملت بكتابة: "تغطى جمالها بشدة لتوقف التعليقات والأسئلة، ولكن أثبتت 12 عامًا فقط أن ماذا تظنه ستصبحه، ما تشعر به تجتذبه، ما تتخيله تصنعه".
 
 
لوجينا صالح (2)
لوجينا صالح
 

لوجينا صالح (1)
لوجينا صالح

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر