نجوم أصحاب عقارات.. حكايات عمارات كوكا وزوزو وآسيا وفريد الأطرش

فريد الأطرش فريد الأطرش
 
زينب عبداللاه

على الرغم من أن أغلب فنانى الزمن الجميل لم يحصنوا أنفسهم ضد عثرات الزمن، وهو ما جعل الكثيرين منهم يعانون الفقر، وخاصة فى نهاية حياتهم، إلا أن عددا من هؤلاء النجوم كانوا أكثر حرصا واحتاطوا لأنفسهم، وحرصوا على أن يدخروا من أيام النجومية والشهرة ما ينفعهم فى نهاية العمر، فلجأ عدد منهم إلى الاستثمار فى العقارات وبناء بعض العمارات التى تقيهم تقلبات الدهر.

وفى عدد نادر من مجلة الكواكب صدر عام 1954 كتبت المجلة موضوعا تحت عنوان "نجوم أصحاب ملك"، أشارت خلاله إلى حكايات وتفاصيل عمارات الفنانين الذين حرصوا أن يشتروها ويبنوها لتحميهم من غدر الزمن.

وكان من بين العمارات التى كتبت عنها الكواكب عمارة الفنان الكبير فريد الأطرش والتى كانت وقتها تحت الإنشاء ولم يكتمل العمل بها، وأشارت الكواكب إلى أن عمارة فريد كانت تقع على النيل، وتصلح لسكن الذين يرغبون فى الراحة والهدوء حيث حرص فريد على أن تتوافر فيها كل مواصفات الراحة السكنية، وكان عدد طوابقها 12 طابقا، وأن تكاليف بنائها وصلت إلى 150 ألف جنيه وقتها.

وكان من بين أصحاب العمارات الفنانة زوزو ماضى، وأشارت الكواكب إلى أنها كانت تمتلك عمارة فى أول شارع الهرم وتكلف بناؤها 25 ألف جنيه، وحرصت ماضى على أن يكون تصميم الشقق صالحا للأسر ذات العدد الكبير، لهذا كان معظم سكانها من كبار الموظفين الذين يعولون أسرا كثيرة العدد.

أما الفنانة كوكا فكانت تمتلك عمارة بالجيزة مبنية على طراز رائع وتفى باحتياجات ساكنيها الاجتماعية والصحية، وحرص مهندس العمارة على أن تسمح واجهتها بوصول نسمات النيل إلى كل الشقق.

وكانت للفنانة والمنتجة آسيا عمارة فخمة فى نهاية ضاحية مصر الجديدة، واتخذت آسيا من الدور الأول لعمارتها سكنا لها، وكانت العمارة تتكون من تسعة طوابق، وبها عدد كبير من الشقق، تتوفر فيها جميعاً أسباب الراحة، وكانت عمارة آسيا من أكبر عمارات مصر الجديدة، فضلا عن موقعها الممتاز.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر