جمال عبد الناصر يكتب: ذكرى.. صاحبة البحة المميزة وأقوى صوت يطرب

ذكرى ذكرى
 

المطربة الراحلة ذكرى رغم عمرها الفنى القصير إلا أنها تركت أثرا وتأثيرا مهما فى عالم الطرب بعدد من الأغانى الطربية أشهرها "وحياتى عندك" و"الأسامى"، و"بحلم بلقاك" ولا يختلف اثنان على أنها كانت أقوى صوت نسائى فى جيلها ولن تجد لصوتها شبيها من قبل ظهورها ولا بعد وفاتها واليوم يمر ذكرى رحيلها.

ذكرى لمن لا يعرفها من الجيل الحالى هى فنانة وصوت نسائى عربى مميز ولقوة صوتها جعل العديد من كبار ملحنين مصر يسعون للتعاون معها منهم صلاح الشرنوبى وحلمى بكر والتقى بها الموسيقار الكردى هلكوت زاهر ووصفها بصوت الجنة.

ذكرى
ذكرى

 

ذكرى من المطربات التى كانت "تطرب" مستمعيها بمعنى تلك الكلمة وكانت بلغة أهل الموسيقى والغناء تمتلك "بحة" مميزة ولها قدرة على أداء جميع أنواع الأغانى بغض النظر عن صعوبتها ولديها إمكانية فى أداء جميع أنواع الأغانى بما فيها القصائد والموشحات، ولكن من أشهر أعمالها باللهجة المصرية "وحياتى عندك، مش كل حب، الأسامى، الله غالب، يا عزيزعينى، ويوم ليك ويوم عليك، بحلم بلقاك".

وكانت أغنية "وحياتى عندك" بداية الشهرة للمطربة فى مصر ومن ثم فى الوطن العربى فبعد مشوارها الغنائى فى ليبيا انتقلت ذكرى لتونس وبعدها هاجرت إلى مصر لتبدأ منها شهرتها فى الوطن العربى بعد التقائها بالموسيقار هانى مهنا الذى أنتج لها ألبومين وهما "وحياتى عندك" فى سنة 1995 والذى كان ألبومًا ناجحًا وبعدها أنتج لها ألبوم "أسهر مع سيرتك" فى سنة 1996.

بعدها توالت نجاحات ذكرى ففى سنة 1997 صدر لها ألبوم يحمل اسم "الأسامى" وسنة 2000 صدر ألبوم "يانا" وصدر آخر ألبوماتها باللهجة المصرية سنة 2003 تحت اسم "يوم عليك" حيث سبق موعد صدوره قبل وفاتها بثلاثة أيام فقط.

ذكرى رحلت ليلة 28 نوفمبر 2003 فى نفس هذا اليوم على يد زوجها (أيمن السويدي) الذى انتحر بعد ذلك وقتل مدير أعمالها وزوجته بسلاح نارى قبل أن يقتل نفسه تحت تأثير الخمر لكن كان هناك بعض الشكوك تشير إلى أن الجريمة وقعت لأسباب أخرى أو من قبل جهات أخرى ومازالت وفاتها سرا لم يتوصل أحد لكشفه حتى الآن.

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر