الأسباب التى دفعت «سلمى حايك» للسعى وراء أسوأ إطلالة فى الأوسكار

سلمى حايك سلمى حايك
 
هدير مصطفى

يبدو أن النجمة سلمى حايك كان لها العديد من الأسباب والدوافع التى جعلتها ترتدى الفستان صاحب هذا الكم من الانتقادات التى وجهت لها بسببه بعد ظهورها على السجادة الحمراء فى حفل توزيع جوائز الأوسكار فى دورته الـ 90، ولم يكن الأمر بالنسبة لها هو فقط اختيار غير موفق.

فقد طغت الأخبار التى تكشف عن تكلفة فستانها، التى تقدر بحوالى 4 ملايين دولار أى ما يعادل 72 مليون جنيه مصرى وهو سعر المجوهرات التى زينت الفستان، الأمر الذى جعلها تغامر بهذه الإطلالة لكى تدخل ضمن قائمة الفساتين الأعلى تكلفة فى حفلات الأوسكار على مر التاريخ.

السبب الآخر هو تسويقها لدار أزياء GUCCI لأن زوجها هو المدير الحالى للدار مما يدفعها لكى تكون الوجه الأبرز للدار، دون مقابل فقط لأنها تساند زوجها، الأمر الذى يورطها فى بعض الأحيان من إخفاقات فى إطلالاتها.

salma-getty-compositeد

السبب الآخر هو عشقها لكونها الأكثر لفتا للانتباه سواء كان لجمالها وأناقتها أو لكونها الأكثر بحثا على مواقع التواصل الاجتماعى، لكن تبقى فى النهاية "سلمى حايك" واحدة من أجمل النساء فى العالم.

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر