نصائح من الشيف العالمى أوتو كوش بعد انتهاء أسبوع الطهى والجولف فى الغردقة

الشيف العالمى أوتو كوش الشيف العالمى أوتو كوش
 

استقبلت مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، أسبوع الطهى والجولف والتى توج فيها الشيف العالمى ذات الأصول الألمانية أوتو كوش بالمركز الأول، بعد منافسات مع 150 طاهيا من مختلف أنحاء العالم دامت لأسبوع.

وقال كوش، فى تصريحاته الصحفية، لقد كان من دواعى سرورى المشاركة فى مثل هذا الحدث، وما وجدته من ترحيب، كما أن المشاركة تعد فرصة عظيمة للتمتع بالطبيعة الساحرة للبحر الأحمر وممارسة رياضة الجولف والطهى فى هذا الجو الساحر، وتقديم تجربة متميزة للاعبى الجولف من جميع أنحاء العالم فى سوما باى تجمع بين الرياضة والاستمتاع بأشهى الأطعمة.

وعن مشاركة الطهاة فى أسبوع الجولف، قال الشيف الألمانى الحائز على نجمة مؤسسة ميشلان العالمية للطهى، شرفت بمشاركة 6 من أفضل الطهاة فى العالم خلال هذا الأسبوع، حيث يتولى يوميا أحد الطهاة تقديم أطباقه المميزة والمختلفة التى يختارها بناء على المكونات المتوافرة فى مصر، والتى أرى فيها الكثير من التنوع، مع إضافة الوصفات العالمية إليها وإعطائها النكهة المناسبة، ومن الجميل أن نرى الوصفات من المطابخ العالمية المختلفة تقدم كل يوم على يد أحد الطهاة بلمسة تحمل روح البحر الأحمر.

 وعلق كوش على الوجبات المفضلة للاعبى الجولف، قائلاً: "مارست رياضة الجولف لمدة 40 عاما، وبناء على خبرتى كلاعب جولف أولا وطاهى أيضا، أعلم أنه بعد جولة اللعب يحتاج اللاعب إلى أطباق خفيفة وسريعة، لكن فى العشاء يحتاج اللاعب إلى تناول وجبة رئيسية وبالطبع سيكون من الممتع لو كانت هذه الوجبة طبق متميز يحمل بصمة أشهر الطهاة فى العالم، وهو ما نعمل على تقديمه هذا الأسبوع.

وتعليقاً على زيارته لمصر، قال إن هذه المرة الثانية التى أزور فيها مصر، وفى العام الماضى قمت بزيارة القاهرة والغردقة والإسكندرية، وأعجبت بجمال تلك المدن وأعتبر البحر الأحمر مكانا ساحرا ومليئا بالمفاجآت، كما أعجبنى التنوع الكبير فى الأطباق المصرية، وكان أكبر تحد لى أن أتوقف عن تناول الحلويات الشرقية.

34a3ae8d-fe16-46e3-847b-a4b89568044a
 

f32373d0-8f10-4d8a-b83f-7bc612298bf1
 
 

وأضاف كوش فى تصريحاته الصحفية، بالفعل أخطط بالتعاون مع مجموعة من الطهاة لتأسيس أكاديمية للطهى فى مصر سواء فى البحر الأحمر أو القاهرة، تتولى تدريب الطهاة فى الفنادق المصرية ومن خلالها يحصلون على شهادات معتمدة كطهاة دوليين، وكما أنها ستتولى تخريج جيل جديد من الطهاة فى مصر قادرين على تقديم أشهر الوصفات العالمية، وتفتح مجالات عمل جديدة أمام الطهاة المصريين فى السوق العالمى، وكذلك فى العمل داخل مصر، ورفع جودة الفنادق والمطاعم بها، ونقوم حاليا بالحديث مع المسئولين فى عدد من الفنادق بمصر وعدد من رجال الأعمال و أكاديمية ميشلان لدراسة هذا المشروع.

وتابع الشيف الألمانى قائلاً: "أقوم فعلا بتقديم خبرتى فى الطهى من خلال المشاركة فى عدد من البرامج التليفزيونية، وهى بمثابة دروس يومية فى الطهى، ولدى رغبة حقيقية فى توصيل كل ما تعلمته على مدار الأعوام الماضية، سأحاول الاستمرار فى ذلك من خلال البرامج والأكاديمية فى المستقبل".

واختتم كوش تصريحاته بنصائح لشباب الطهاة، قائلاً: "أنصح الشباب الذين يريدون بدء العمل فى مجال الطهى أن يبدأوا العمل فى أى مكان حتى لو كان المطبخ الخاص بهم فى المنزل، فأنا أعتبر الطبخ هواية، مثل الفن، يمكن ممارسته فى أى مكان، ولكن يجب عليهم تنمية تلك الموهبة، وأن تكون لديهم المبادرة للعمل مع الآخرين ومساعدتهم، ولا يمكننى أن أنسى الطالب المصرى الذى عمل مساعدا لى فى المطبخ منذ عدة سنوات، وهو الآن من أكبر الطهاة فى ميونخ".

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر