مؤسستا ريهانا وجاى زد تتبرعان بـ2مليون دولار للتصدى لكورونا

ريهانا وجاى زد ريهانا وجاى زد
 
رانيا علوى
تبرعت مؤسستا ريهانا وجاى زد معا بمبلغ ضخم، وذلك من أجل دعم جهود الإغاثة ضد انتشار فيروس كورونا الذى يهدد العالم، وحسب موقع "جاست جيرد" وصل المبلغ 2 مليون دولار.
 
وأشار موقع "رولينج ستون" أن موسستى النجمين ستقدم التبرعات من أجل تقديم المساعدة لعدد من الفئات، وهم العمال غير الموثقين والسجناء والمشردين والمسنين، وأطفال العاملين فى مجال الرعاية الصحية فى الخطوط الأمامية.
 
ولفت الموقع إلى أن أبرز المؤسسات التى ستحصل على التبرع "ACLU"، وهى مؤسسة غير ربحية، مهمتها الدفاع والحفاظ على الحقوق والحريات مضمونة إلى كل شخص فى هذا البلد بموجب الدستور وقوانين الولايات المتحدة، كذلك يذهب جزء من التبرع لـ(NYIC) هى منظمة شاملة تعمل على الحفاظ على حقوق المهاجرين واللاجئين فى جميع أنحاء نيويورك.
 
وقالت جلوريا كارتر، والدة جاى زد والمدير التنفيذى لمؤسسته فى بيان: "فى أوقات الأزمات، من الضرورى أن نتحد معا كمجتمع واحد؛ لضمان حصول الجميع على احتياجاته، وخاصة الأكثر ضعفا، والمقصود الاحتياجات الأساسية: المأوى والصحة والتغذية والتعليم"، مؤكدة أن "الطريقة الوحيدة للتغلب على هذا الوباء هى الحب والعمل".
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر