فى ذكرى ميلاده.. عمر الشريف وفاتن حمامة فى الحجر الصحى 14 يوما بعد شهر العسل

عمر الشريف عمر الشريف
 
زينب عبداللاه
تحل اليوم ذكرى ميلاد الفنان الكبير العالمى عمر الشريف والذى ولد فى مثل هذا اليوم الموافق 10 أبريل من عام 1932 فى الإسكندرية لأسرة مسيحية، واسمه الحقيقى ميشيل ديمتري شلهوب.
 
 كان والد عمر الشريف تاجر أخشاب، ولكن الابن عشق الفن منذ طفولته، وبدأ طريق نجوميته بفيلم "صراع فى الوادى" عندما اختاره المخرج العالمى يوسف شاهين للبطولة أمام الفنانة الكبيرة فاتن حمامة والتى جمعته بها قصة حب كبيرة انتهت بالزواج، ولكن هذه الزيجة لم تستمر رغم أن سيدة الشاشة ظلت الحب الأوحد والكبير للنجم العالمى الذى لم ينس هذا الحب حتى وفاته، رغم وقوع مئات المعجبات من سائر أنحاء العالم فى غرامه.
 
وتزوج عمر الشريف الفنانة فاتن حمامة عام 1955 بعد طلاقها من المخرج عز الدين ذو الفقار الذى كانت أنجبت منه ابنتها نادية، وأشهر إسلامه قبل عقد القران بيوم واحد، واتخذ لنفسه اسم عمر الشريف المهدى، وسافر النجمان لقضاء شهر العسل فى باريس.
 
وقد يتعجب الكثيرون ونحن نعانى اليوم من أزمة فيرس كورونا ونتحدث كثيرا عن إجراءات الوقاية والعزل والحجر، حين يعرفون أن النجم العالمى عمر الشريف وسيدة الشاشة العربية فاتن حمامة طالبتهما سلطات المطار عند عودتهما من رحلة شهر العسل بالبقاء فى الحجر الصحى لمدة 14 يوماً.
 
وتفاصيل هذه القصة جاءت ضمن موضوع صحفى كبير، نشرته مجلة الكواكب فى عدد نادر صدر بتاريخ 5 أبريل من عام 1955، حيث زار الكاتب الصحفى فوميل لبيب العروسين فاتن وعمر فى اليوم التالى بمنزلهما، بعد عودتهما من رحلة شهر العسل، لعمل موضوع صحفى عن تفاصيل الرحلة وإجراء حوار صحفى مع النجمين الكبيرين.
 
الغريب أنه فى سياق ما سردته المجلة من تفاصيل رحلة شهر العسل بين فاتن حمامة وعمر الشريف ما جاء على لسان سيدة الشاشة العربية حول ما حدث بعد وصولهما إلى مطار القاهرة، عائدين من رحلة شهر العسل، وذلك بعد أن قضيا عدة أيام فى روما التى سافرا إليها بعد باريس.
 
وقالت فاتن حمامة، إن أحد الأطباء فى مطار القاهرة سألهما عن الجهة التى قدما منها، فأشارت إلى أنهما عادا من باريس، وهنا أخبرها الطبيب بأن الجدرى منتشر هناك، وأن القانون يحتم أن يأخذا حقنة للوقاية قبل أن يخرجا من المطار، وهنا اعترضت سيدة الشاشة العربية، وقالت إنهما قضيا 4 أيام فى روما بعد سفرهما من باريس، ولم تطلب منهما السلطات أى إجراءات وقائية، ولكن صمم الطبيب مؤكدا أنه ينفذ القانون المصرى، الذى يحتم اتخاذ إجراءات وقائية مع من يعودون من دول موبوءة.
 
وعندما اعترضت سيدة الشاشة أشار الطبيب إلى أن الإجراء البديل هو أن يتم احتجاز العروسين 14 يوما فى الحجر الصحى حتى يطمئن أنهما لا يحملان المرض، وهنا وافقت سيدة الشاشة وعريسها الفنان العالمى على أخذ الحقنة حتى يعبرا إلى منزل الزوجية بسلام.
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر