فى ذكرى وفاته.. محمد عبد المطلب: أكره التقليد وأفضل ارتداء المطرب بدلته الخاصة (فيديو)

محمد عبد المطلب محمد عبد المطلب
 
محمود جلال

تحل اليوم ذكرى وفاة الفنان محمد عبدالمطلب، وبهذه المناسبة تعرض «عين» لقاء إذاعيا نادرا له، من المغرب، مع الإذاعي كامل البيضار، حول حياته وأعماله، قال عبد المطلب" أن أكثر مقام موسيقي يرتاح إليه، هو المقام البياتي لأنه مقام شرقي جميل سلس، ورغم أني أرتاح لكل المقامات الموسيقية إلا أنني أفضل هذا المقام.

محمد عبد المطلب
محمد عبد المطلب
 
محمد عبد المطلب
محمد عبد المطلب

 

وأضاف "عبد المطلب" إنه يكره التقليد، ويفضل أن يرتدي الرجل بدلته، على حد تعبيره، بمعنى أن يكون لكل مطرب لونه المختلف، حتى لو كان في بداياته ويفتقد للخبرة الفنية.

محمد عبد المطلب
محمد عبد المطلب

وأشار إلى أنه زار المغرب كثيرا، ولكنها تغيرت كثيرا فلم يزرها منذ 30 عاما، ولكنه يعرف المغرب جيدا من خلال أصواتها الجيدة.

محمد عبد المطلب
محمد عبد المطلب

محمد عبد المطلب هو واحد من أهم المطربين  فى مصر، ولد في شبراخيت التابعة لمحافظة البحيرة في عام 1910، التحق بالكتاب الكائن بقريته لفترة وجيزة، وحفظ القرآن الكريم. عمل محمد عبد المطلب مع الملحن داود حسني ومع الملحن محمد عبد الوهاب، كما عمل لفترة مع فرقة بديعة مصابني، وقدم خلال مسيرته عشرات الأغاني التي حققت له جماهيرية عريضة، منها: (ساكن في حي السيدة، يا أهل المحبة، ودع هواك، يا ليلة بيضا)، كما شارك في عدة أفلام سينمائية، منها: "5 شارع الحبايب، اديني عقلك، ليلة غرام، لك يوم يا ظالم، على بابا والأربعين حرامي".

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر