تفاصيل ندوة التوزيع السينمائى فى مهرجان الجونة

مهرجان الجونة السينمائي مهرجان الجونة السينمائي
 
الجونة - محمد زكريا

انتهت منذ قليل ندوة "التوزيع السينمائى" التى أقيمت ضمن فعاليات الدورة الأولى من مهرجان الجونة السينمائي والمقام فى قرية الجونة السياحية بالغردقة، شارك فى الندوة عدد من الموزعين على مستوى العالم العربى، والعالمى منهم panel charka من شركة front row و hedi zardi من شركة luxbox وطونى المسيح من شركة فوكس، محمد الشيخ من شبكة ام بى سى وموقع شاهد. نت، إلى جانب جسيكا خورى من شركة فيلم كلينك للتوزيع. اجمع هؤلاء الموزعين فى حديثهم على أن المشاهد العربى كسول ولا يهتم كثيرا بالتوجه إلى دور العرض لمتابعة أحدث الأفلام إنما يفضل متابعتها عبر المواقع الالكترونية المخصصة للافلام عبر الهاتف اللوحي، وهو ما يفسر ضعف الإقبال على السينمات مقارنة بما يحدث عالميا.

hedi zardi الموزع من شركة luxbox قال إن الإعلام لا يعطى اهتماما بالأفلام التى تضمن موضوعات مهمة، مستشهدا فى حديثه بفيلم "شيخ جاكسون" الذى لاقى ترحيبا كبيرا من متابعيه فى مهرجان تورنتو السينمائى وتفاعل معه الإعلام عالميا لكن لم يقدره الإعلام المحلي. وعرض hedi zardi حلا لذلك بان يتم خلق سوق وطلب جديد لهذه الأفلام بالأسواق وبعدها سيتم التركيز عليها تلقائيا، مشيرا إلى ان السعودية مثلا تنتج افلاما كثيرة ويتم عرضها على الانترنت وهذا يعنى أنها إذا ما توافرت لديها دور عرض تطرحها غل شاشاتها فان ذلك يعنى تحقيقها لمشاهدات ضخمة لانها بنت قاعدة جماهيرية بالفعل. وردا على توقعات البعض بان فيلم "شيخ جاكسون" قد لا يتم توزيعه فى الخليج قالت جسيكا خورى الموزعة بشركة فيلم كلينك، أنها توقعات غير صحيحة والفيلم سيتم عرضه فى الخليج وتقوم بهذه المهمة هيئة مسئولة عن ذلك، بجانب جهة أخرى مسئولة عن توزيعه محليا، فى حين أن السوق فى لبنان مثلا غير مهتم بالأفلام المصرية. وأضافت: الجمهور العربى يفضل مشاهدة الأفلام فى المنزل بدرجة أكثر من السينما، فالمشاهدين كسالى بوجه عام، ومن الصعب علينا الآن بناء الجمهور خاصة فى المرحلة العمرية التى تزيد عن 30 سنة، ولكن ربما قد يتم ذلك لدى من هم فى سن الدراسة.

panel charka الموزع من شركة front row قال إن إنشاء موقع "نت فليكس" كان بمثابة معجزة وخطوة كبيرة والفيلم الذى يحصل على حقوقه يصبح قد انتقل لنقلة مهمة فى مشواره وهو ما حدث مع فيلم "نحبك هادى"، والأمر وصل لدرجة ان احد المخرجين كان يشعر بأنه إذا لم يحصل هذا الموقع على فيلمه فإنه "سيضيع"، ومع ذلك فان هناك ملاحظات على المسار الوظيفى لـ"نت فليكس" والذى يشك بأنه مسار صحيح، ويتبين ذلك بعدما يحصل هذا الموقع على حقوقه يصبح بيعه محصورا فى عدة دول، وشدد على أن الفيلم العربى يحتاج لمزيد من الترويج والدعاية فى العالم. hedi zardi قال إن توزيع الأفلام على نطاق واسع يضمن لها تحقيق عدد مرات مشاهدة كبير، خاصة ان الجمهور فى السنوات الأخيرة يفضل الجلوس على مقعده فى منزله ومتابعة الأفلام عبر الأجهزة التكنولوجية الحديثة.

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر