منهم جونى وديب وأديل.. نجوم أثاروا الفضائح عند الانفصال

جونى ديب جونى ديب
 
شيماء عبد المنعم

يبدو أن العلاقات الزوجية لا بد أن تنتهى بفضائح، وخاصة فى هوليوود، فعلى الرغم من أن قصة انفصال جونى ديب وزوجته آمبر هيرد حدثت منذ فترة إلا أنها ما زالت مثارة فى المحاكم، حيث نشر فضيحة جديدة حول علاقتها، وهى أن ديب كشف أن آمبر خانته من قبل فى علاقة جنسية ثلاثية على سرير ديب فى غيابه، بين آمبر وعارضة الأزياء كارا ديليفين ورجل الأعمال إيلون ماسك، ومن هنا رفع جونى ديب قضية جديدة وطلب تعويضا قدره 50 مليون دولار. 

لكن ليست علاقة جونى ديب وآمبر هيرد الوحيدة التى انتهت بفضائح، بل أيضا علاقة الثنائى الأشهر أنجلينا جولى وبراد بيت، وعلى الرغم من أن الانفصال حدث منذ أكثر من 3 سنوات إلا أن الطلاق لم يحدث بعد، ولم يُكشف عن سبب مؤكد للانفصال، لكن الفضيحة تجسدت فى أنه قيل إن بيت كان "سكران"، وضرب ابنه وهم على متن طائرة خاصة، وأن أنجلينا سئمت من إدمانه، هذا غير أن جولى تؤكد مرارا وتكرارا أنها تعمل من أجل أبنائها، وليس لديها غيرهم، أما بيت فيقضى وقته حاليا مع ممثلة أمريكية من اصل عربى، وهى علياء شوكت.

أما المطربة البريطانية أديل، والتى تزوجت بعد قصة حب، انفصلت عن زوجها أيضا، والذى كان يدّعى فى أول علاقتهما أنه شاذ، ورغم ذلك أحبته أديل، فى حين أن هناك تقارير ذكرت أن أديل انفصلت عن زوجها؛ لأنها فى علاقة حب شاذة، بعد نشر صور لها مع النجمة جينيفر لورانس فى أحد النوادى الليلة، لكن لورانس نفت الخبر دون مجهود، حيث أعلنت زواجها فى زفاف بسيط جمع العائلة والمقربين، ولم تسلم أديل هنا أيضا بل قيل إنها كانت تشعر بالسوء أثناء زواجها، والدليل أنها استعادت صحتها بعد الانفصال، واستطاعت أن تفقد الكثير من وزنها، وبدت رشيقة.

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر